المتابعون

الاثنين، 19 يناير، 2009

حكايا على أيقاع الشظايا ..على لسان طفل فلسطينى

(1)

أمسكت

بيد أخى وقد كنا تحت الدرج


أحسست


أن صدرى يهتز وقلبى قد أختلج


وكأن شيئا


قبيحا من شىء أقبح قد افتلج


ورأيت


سحابة دخان خيطها الى أنفى قد عرج


وبعد برهة


عرفت من برد مس يد أخى


أن سمها الى داخله قد ولج


بكيت


ولكنى لست على يقين


أن عينى كانت مفتوحه


ودمعى منها قد خرج


غير أنى حمدت الله


ورجوت منه الفرج




ليست هناك تعليقات: