المتابعون

السبت، 31 ديسمبر، 2011

وحــــــــل الجهــــــــل (من يوميات أطفال الشوارع )




لمن

نكتب عن أطفال الشوارع

وهم فى وحل الجهل من طينه أنقع

كيف تخبر جاهل بأمر

أن هذا الأمر أنفع

كيف نمد الأيادى لهم

وخيال الصغار تخصب أن الأيادى

خُلقت تلطم وتوجع

طالت المسافة بين أن تجوع روح

وبطن لاتشبع

أصرخ

أى أُذن لهمسك تسمع

أنك إن تسوق

الأنعام لوادى كل صبح

محال أن فى موعد الذهاب ترجع

ترى الخير والشر دوما

لكن حبل الشر إن أرتخى يصرع

هؤلاء الصغار خطأ الكبار

نراه فى مراتعنا يرتع

وأطرافنا ترتد كأننا من القمر

فى نزهة جئنا لنرجع

وأنوفنا عن وحل أغرقناهم فيه

دون ذنب تترفع

نحن من تعلمنا

وهم فى جهل

أن الحياة

إن تجاوزنا الخط المستقيم فيها

جدرانها تتصدع

من أجهل أذاّ

هم أم نحن

الأمر فى الحقيقة أفزع

إشمئــــــــــــز (من يوميات أطفال الشوارع )




خرق علىّ بالية

وبى شىء من القشف

ترانى وكأنى بدنيا لم ترزق يوما

مثقال من الترف

تتأفف منى حين المرور بك

تذكم أنفك

تنهض ... تصيح أف من هكذا قرف

أنا والذباب نتعارك على الطعام

فى شغف

الكلب بلسانه يلعق الماء

وأنا

من ذات الإناء أغترف

لافرق بينى عند الناس والحمار

الحمار أذكى وأنفع

دوما أنا لهم بهذا أعترف

عند النوم أذهب أنا الى حيث لا أنا

وأرتجف

فى الأحلام

تهطل الأمطار تغسلنى تعطرنى تطعمنى

تمزق ألمى من الياء الى الألف

وأرى أمى تدللنى وقد لمست

أصابعها طرف أنف

فأصحوا

على مواء قط يلعق ذات الأنف

يحسبنى

فأر ضل جحره وجف

من يفهم الدنيا أنى أنسان

وكيف بى الأخر يعترف

أنـا بــــــــــــــــــلا (من يوميات أطفال الشوارع )


أنا بلا وطن بلا قلب بلا حنان

بلا مشاعر بلا هدف

أنا بلا وطن

فأنا أنتمى الى الضياع

بلا قلب بلا حنان بلا مشاعر

بلا هدف

أنا بلا قلب

فقد تحجر لم يبقى إلا نبض قدر المستطاع

بلا حنان بلا مشاعر

بلا هدف

أنا بلا حنان

فما الحنان إلا حس وأمان

من منكم بوصفه أقتنع

بلا مشاعر بلا هدف

أنا بلا مشاعر

وكيف أكون وقد أنجبتنى الشوارع

إلا أن أكون بلا

هـــــــــدف

لوحــات حــزينة (من يوميات أطفال الشوارع )

أحنا لوحات حزينه

فى المدينه

مرسومه على جدران الشوارع

ضحكة ماضى وندم

رسمت بألوان الألم ظلام المضارع

صرخه تشق نوم الليل

ما حد سامع

يحن الفجر ينسج خيوط النور

تلقى

جناح مكسور على رصيف الشوارع

يتوه الكلام

لما تشوف مولود مصارع

كفه

مقفول على مفتاح المدينه

أمتلك كل الشوارع

قانون المدينه فى دى الجريمه

صوره

حزينه مرسومه على جدران الشوارع

نتابع

نغنى

نفرح

نهنى

لما ضحكة ماضى وندم

ترسم بألوان الندم صورة حزينه

على جدران الشوارع

فى السينمـــــــا (من يوميات أطفال الشوارع )

أذهب

للسينما

كل يوم

أرى نفس القصة وأرسمها

فى نفسى

بكل لون

ءان رأيت حب أتخيل نفسى ذاك المحبوب

وأنتشى حتى النوم

وإن ضاقت الدنيا ب بطل فيها

أحس أخيرا أن هناك من يشاركنى الهـّم

وحين تدمع عيون البطلة

شىء ما يكسونى غم

يجول فى خاطرى هل كل النساء

تملك نفس الدمع حتى الأم

وإن صرخ طفل بفلم

أسرع لنجدتة خدم وحشم

ويحمل على أكف الحنان ويهدأ بقبل وضم

أتحسس نفسى

ها أنا نفس اللحم والدم

لا أذكر يوما أن هناك من رتب على ظهرى

وقال لبيك أبنى لاتهتــم

لكنى

أرانى

دوما فى كل فلم

ذاك المظلوم الملطوم ذم .



أوتــاد السنيــن ( من يوميات أطفال الشوارع )

هل ظن الناس

أننا سنظل هكذا مقيدين

بسلاسل الأيام

فى أوتاد السنين

سنكبر يوما لنكون جنود

فى جيش المجرمين

وتتوه علامات الطفولة

تغوص فى بحر من وحل وطين

ونكتسى بكل قبح

حتى وإن كنا وكانوا غير راغبين

وتحصدون الضحايا

بكل لون

ف عندنا السارق والزانى

ومنا من يقتلون

هذا حصاد غرس نما فى غفلــة

من الحاضرين



بكاء الشمــوع (من يوميات أطفال الشوارع)


أيام الأسبــوع

كلها مبللة فى حياتنا بالدمـوع

إعتدنا على ذلك

كما إعتادت على البكاء الشمــوع

نسير فى طريق

ينثر الشوك فيه خلفنا
وأمامنا سراب وتحت أقدامنا

سهل التعثر والوقوع

ونفوسنا تحن إلى حنان الأحتــواء

لكن كيف السبيل للرجــوع

ونحن

ك أوراق خريف تبرأ الغصن منها

فسقطت

وبدأ الريح للهو بها فى الشـروع

عفوا أيتها الأوراق

فهى تعرف غصنـــها

لكن

من يدلنا من أى غصن كل من فينا مقطوع

الأصل فى النبت جذر ثم تتلوه الفروع

فُــطمنا يا أماه

نشتهى حنان قلب فى صدر

لم نعد نحتاج للضروع

دموع البيــــــوت (من يوميات أطفال الشوارع )

ذهبت
يوما لأنام جوار تلك الأشواك
تحت الشجرة العتيقه
كان
الليل به قمر
وقد طال بحثى عن عشاء
ذلك
مايسمى عند الناس سمر وسهر
سمعت
صرخة كأنها من غريقه
قلت
من ذاك الذى شق سكون الحديقه
لم يكن بأمكانى ءالا التلصص لمعرفة الحقيقة
من بين أوراق وفروع
ورغم ظلمة المكان ءالا من ضوء قمر يستحى
كان لوحشية الحدث بريقه
تلك الفتاة
أعرفها ظهرت قبل أيام فى الحديقة
كبقايا صحبة ورد جفت
وعينيها كغريب ضل يبحث عن طريقه
غزالة أخرى
ذبحت فى ليل ظنتة يسترها
فكساها سواده بياض فضيحه
تركوها
تبكى وتلملم خيوط ثوب لن يسترها ثانية
حتى وءان برعت فى رتق ثناياه
وبخيوط الدمع ظلت عمرها تحيكه
أه
يادموع البيوت
على غربة سكنت الحب والأمومه
وأباء كانوا رجال
وللرجولة عندهم ألف طريقـه
غدا
ستأتى وفى يدها ابن حديقه
ينام هنا جوار الأشواك
تحت الشجرة العتيقـــــــه

الجمعة، 16 ديسمبر، 2011

خذوا ثوبكم أيها النبلاء




دارت كل مصانع النسيج
فى الدنيا
لصنع ثوب جميل للصومال
تغطى به فتق الجوع الغائر
فى الإمعاء
فى سفينة حربية يرفرف
عليها طرف الثوب يكاد
يقبل وجه السماء
جاء من بطن البحر
صوت نداء
هذه السفينة مخطوفه
ودار حوار بين قرصان
يضع على بطنه حجرا
ولايوجد على أحد عيناه
مايشير كما تعودنا أنها عمياء
قالوا نحن نحمل لكم ثوبا
جميل منسوج بكل مالدينا من عطاء
قال القرصان الجائع
جلد الأطفال تحجر بات رداء
فقد الحس من أكل اللحاء
من قال لكم نريد ثوبا
من قال نحن نشكو العرى
رغم الترف البازخ
عندكم تتعرى النساء
كنا وطن
الحياة تمضى بنا
من عاد بناإلى الوراء
الأن ترقد البنادق فوق الأسرة
والأجساد تعض الأرض من ألم رصاصها
تشتهى الدواء
هجر الرضيع صدر أمه
وكيف تعطيه مطلبه وهى فى عز الصبا عجفاء
خذوا ثوبكم
أيها النبلاء
ندعوا الله أن يجليكم عنا والبلاء



الخميس، 8 ديسمبر، 2011

تسكن ننى




رائعة تسكن ننى
صاح قلبى
على حبها أعنى
لاعتاب
لك ياقلب منى
إن فاض
عليك دلالها تجنى
هذه
كل حروف فنى
بريئة الحب
لا كأس
فيها يملأ من دن
ف أقطف
ياقلب زهرة وغنى
إن أحبتك
وذاك ظنى
نعمت بها
وحققت التمنى
وإن ضنت
عليك به
قل لها ضنى .

الثلاثاء، 6 ديسمبر، 2011

بقلم سنبلة




حين تكتب سنبلة القمح قصيد
تتمايل حتى تقبل وجه الأرض
تسجد
تهتز مع نسمة فرح الفلاح
وقبلة عصفور
تشد العود
تنشد
قصيدها يغمر كل سنابل الحقل
ب لون الذهب
تهتف ياعاشق الأرض هيا
الخيرمن سنابلنا
أحصد
رغم وجع العود من وغز المنجل
فى أرقى عطاء تحتضن السنابل
خيرها جوار جذورها
ترقد
دموع فراقها حبات قمح
من الماس أروع وأجود
تقرأ
الأفواه قوافى القصيد كل يوم
ولأبياتها تردد

السبت، 3 ديسمبر، 2011

اليوم العالمى للمعوقين ـ السودان




قدرى رضيت به
لم يعد وصفى لنفسى
صاحب إعاقه
ف حياتى بكم أنجح شراكه
قد لا أرى أو أسمع بسمتكم
لكنى أحس روعة الحركه
أخى وصديقى العالم
صاحب
الأطراف والحواس الخمسه
شكرا شكرا على الفكره
أنا يوما لن أصبح نكره
مادمت بينكم
أحصد من غرسكم
الأمل بكره

الجمعة، 2 ديسمبر، 2011

داونلود ملف



حجم الملف مليار و57 ميجابايت
أسرع وسيله للتحميل
برنامج سراب
يحتوى الملف على أبار نفط وذهب
وخيرات بحجم تراب
وبلاد تعددت أسماؤها
وقلوب أبنائها فيها تشعر ب أغتراب
يُـحمل الملف على أجزاء
ستجد صعوبه فى تحميل جزء القدس
إذا لم تسجل حضورا بعد طـول غياب
لاتتوارى خلف واهى من أسباب
تحذير
يحتوى الملف على مشاهد تدمى القلوب
ف أحترس ولا تقل تعليقا
أمل قد خاب
فى المنتصف مشاهد
برك وظلام ومعارك على  حدود
قتلى وأسرى وثكلى
وناس تأكل مع ذباب
وحضارات تحكى مجدا لنا
بجهل وغدرا  باتت خراب
يستغرق
تحميل الملف وقتا ك عمر
هذا أذا لم يقل الملقم
طلبك غير مجاب

الاثنين، 28 نوفمبر، 2011

تـزوجـت




تزوجت

ماض فى حياتى أصبحت

فى شرايينى نبضاتها

تجمدت

جاءت بكل أفراحها تدعوننى

وأسترسلت

وكأن كن يا لم تكن

وما عندى لها أستصغرت

داريت عنها

وخشيت أن بحدسها

لاحظت

أنى ذبلت

حين قطرات ندها

عنى تبخرت

تزوجت

ف المسافات

بيننا رغم بعدها

ها قد تباعدت

ربما أنها مع السعادة دونى

تواعدت

مبروك ياوردة

رمت شوكها ب أناملى

وتعطرت

السبت، 26 نوفمبر، 2011

رساله إلى عمتى مصر




شعبك يا مصر
هاج على الباطل
هجم
لايهاب رصاص
ولا لغم
صوتك ياظلم بلعه الظلام
كتم
كل النشاذ
وجم
هرب الخوف ال فى لحمك نسل
وفرم
شعبك يا مصر
كريم الأصول مكتوب تاريخه
على الهرم
كوت النار شوت ال نار الفتنه
فى أرضك ضرم
شعبك يا مصر عالى
الفهم
قاد ثوره بيضا بسلاح
قلم
بصرخه
جند الفساد  ...... هزم
قلوبهم تحبك خضبت بدمها لون
العلم
شب شبابك ذى غيمه هطلت مطر
شايلين ترابك فوق
الهمم
نامى يامصر واحلمى
شعبك يحقق كل ال قلبك بيه
حلم
يدور تروس المصانع
يسقى المزارع
يبدد ضلام الجهل ب نور
العلم
رغم الصعاب عارفين مكانك
فى القمم

الخميس، 24 نوفمبر، 2011

يا أنســـــان





الورد يعتذر ب العبق والجمال
إن شوكة أناملك عند قطفه
جرح
والنخل على رفعته متواضع
إن ألقيت على تاجه حجرا
يعطيك أحلى
ماطرح
الفراشات ترسم لوحة
من جمال حول النار
رغم الموت هى فى فرح
والطير يرقص لك عند ذبحه
دون غناء  فى مرح
النيل يحمل الماء
رغم عناء المشوار
به الزرع والضرع أنشرح
والنبتة الخضراء
تصبر حتى جفافها
لتعطيك من صبرها
ملؤ قدح
وذاك الحمار المنعوت بالجهل
مسخرا لك بذكاء الصبر
رغم عناؤه ماقال لك يوم
أسترح

(الأمر جليا أنك مكرم يا أنسان )

وأنت !!!!!!!!!!

الأربعاء، 16 نوفمبر، 2011

قـلب على كرسى متحرك





على كرسى متحرك
عجلاته بتزيك
قلت لها أزيك
صباح الخير ياشمــس
بنظرة عيون قتاله
كل الحنان منها متشاله
ضحكت وراحت
حلف
الكرسى مايتحرك
ولا إيدى هي  !!!!
ولا كلى أنا !!!!
مش سامع
ليه كل الضجيج دا همس
ياكل القلوب
أنا ف صدرى قلب
بيعرف الحب والأحساس
حتى ولو
ساكن على كرسى متحرك

الأحد، 13 نوفمبر، 2011

السودان وطن بحاجه للحب




حتى فى اللعب
قسمناك ياوطن هلال ومريخ
وف الزاد عملناك قرع وبطيخ
ودورنا ضرب فى بعض
طاخ طيخ
الأكيد إنك أنت وطن
لكن ال مش أكيد أحنا
بندسه منك
مش لاقينــا
أيه رأيك فالحيــن فى التدويخ
النيل ممدود
نايم سكناه الضفاضع
والذهب أساور لابساه الأفاعى
فى بطن الجبال
وأرضك ياوطن تشتهى عرق المزارع
وإحنا بعلو الصوت موبخنك توبيخ
لولا أنك أصيل ياوطن
كنت قلت يتحرقوا
ورحلت سكنت فى المريخ
لما
أتوزعت الأسامى على الأوطان
أنت الوحيد
قلت أسمى من لون ناسى مشلوخ
ووقفت مع أن التباهى بالبياض
ب لون المسك مشموخ
النهارده عمالين نبيض فى الوشوش
ونكسى قلوبنا البيضه
ب لون من السواد مسلوخ
أه ياوطن
لولا أنك أصيل
ومشدود بحبال قوية محزومه
ف قلب التاريخ
كنت ضحكت علينا
لما ضحكتك تجيب دموعك دم
لكن
عتابك برضه نبيل
هو أنت يازول مش ل أخوك أخ
والزاد موجود بياكل فيه الطير
من أيام م كان مفقوش فرخ
أه ياوطن
زى النخيل نابت ثابت
رغم هز الريح ما تلقى فيه شرخ

الجمعة، 28 أكتوبر، 2011

شكرا قطر




أى رد يوفى الجميل لك ياقطر
غير قلب كله حب ينزع من صدر
فيهدى إليك وهويستحى
وقد غمر بفيض منك مطر
او تكون قوافى أشعارنا أسمك
بعدد كريات دم حقنت بفضل الله
على يدك ياقطر
أو يكتب أسمك ب مداد من ذهب
على كل أحياء دارفور
ولا يوفى ذلك من كتاب حبك سطر
أو نسير على الأقدام من هنا إليك
نحمل أسمى  أيات الشكر
سامحينا
فقد لا نوفيك إن فعلنا
فمن ذاك الذى يوفى يدا بيضاء
تنبض ب قلب على الخير فطر

الأحد، 23 أكتوبر، 2011

أعرف أنى لست شاعر






أعرف أنى لا أكتب شعرا
أنا أرسم أحساس
قد ينظر لى ناظر مدرسة شذرا
ويلقى بوجهى الكراس
يصيح يهمهم
مكسورة جدران أبياتك
وكلماتك لن تسكن فيها
ولا الناس
لكنى أرسم على هذا النحو
بفرشاة من عروق القلب
والوان فى قبضة كناس
أعشق طين فلسطين والقدس
أهدهد أطفال الشوارع
أمور كلها فى الحاضر
لا الفعل ماض ولا أنا أبو نواس
الكلام عندى طفل
مؤدبه معانيه
لكنه يلهو فوق السطور
فلا تقل لطفلى إياك تعبث بالقرطاس
لن يفهمك
سيضحك
ستفهم انت أنه سعيد باللهو
بالأحساس
دعونى وحروفى أنسجها ألونها
أرفعها أنصبها خيمة لكل الأجناس
القوافى عندى حضن الأبيات
تحس المعانى فيها دفء الأنفاس
أعرف أنى لست شاعر
فلا تقرع حول حروفى الأجراس
دعنى أرسم فوق الأوراق
الأحساس

السبت، 22 أكتوبر، 2011

صرخ الصمت ... مللت السكات (ليبيا تغنى )




صرخ الصمت
فى عيون الكلمات
مللت السكات
حنجرتى فاضت
من موت الأمنيات
ليبيا تغنى أحلى الأغنيات
ترسم الأن وردا وعبق
مطر وشفق
وفراشات
ها أنت يا أمل
قد ولدت
من رحم الممات
وكثيرا من الفرح
يقول له الدمع هات
لما يا أخوة الحياة
مكتوب علينا
أن يبدأ فرحنا
بالممات

الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2011

عسل بطعم الحرية




أخذت نحلة حبوب لقاح
من وردة ذبلت من لفح
الخريف
وملأ الخولى عودها بالجراح
وراحت برحيقها فى كل حقل
مرت به ترتاح
وتترك فى أحضانه
من بذور النبت وشاح
وتحكى للعشب قصة النبتة الأولى
وتتشبث أن تلقى بها الرياح
عمت
فى كل الحقول قصتها
وباتت تحكى كل صباح
غدت تلك النحلة أغنية
يرددها الورد والعشب
رغم أقدام لطمت وجهه وسحقت نداه
ينشدها أفراح
فى صياح
(الوردة من خريفها خرجت للربيع
فدعها أيها الخولى ترتاح)
دعوا الوردة ترتاح
شعارات حملتها النحلة على الجناح
لكل النحل فى الخلية
فكان العسل بطعم الحريه
رغم الجراح

السبت، 15 أكتوبر، 2011

شـــاشــة العرض




شاشة عرض الأفلام
ملت من كتر الكلام
أحاسيس كدابه فى قلوب على شاشه
غشاشه بترسم فى الخيال أوهام
البطل عايش فى وادى هادى
ممدوده ليه كل الأيادى .... خـُـدام
يمثل علينا كل الأدوار
يقرأ أى حوار
على شاشة مليانه نور وضل
ونار وضلام
والعيون شوافه
الصور بتغز النن
رقص وجنس نشل ولطش ودم
رعب وتكسير أفكار وحطام
أفلام
على شاشة عرض بالطول والعرض
ب كل المقاسات زحمة ستات عفاريت حيات
أتحداك لو تنام فى الأحلام
بعد ماتتغم
تطلع من جوه الفلم تذم
حالك وأحوالك وأمنياتك ومناك
بطله بشعر حرير
داخله فى قطعة جينز بحزام
من غير أبزيم
تسأل نفسك ألف سؤال
أل فى البيت دى عندى حريم
وتكون هى لسه قافله الشاشه
على حتة بطل طرزان
فى بيوت بتنام قدام شاشه غشاشه
كلها أوهام

الثلاثاء، 11 أكتوبر، 2011

جيوش من كلمات




أذا الأوطان كـُسرت
لا الشعر ولا النثر يعيد جبرها
لايجدى نفعا شىء غير الأنتصار
هات أبياتك أيها الشاعر
حينها يزيد طعمها الحلق مرار
تموت قوافيك وقد غرقت فى بحرها
والموج يلفظها
على شاطىء من دمار
جيوش الكلمات
 هزلت وخوت أوصالها
من دورانها فى دائرة التكرار
أى سجع
على مر تاريخ تجبر الظلم فيه
حقق أنتصار
قنبلة قادرة
على هدم ألف بيت وقتل الحياة فيها
ومحو الذكريات
حينها يسقط الشعر فى الركام
وبراويز صور الصغار
كفانا رسم المجد على الورق
الحلم تدفق من فوق السطور
وسيف فارسه المكسور
معلق على جدار