المتابعون

الاثنين، 19 مايو، 2014

حروف مختلفة ( فوضى الأقنعة )



فى حفلة تنكرية
أقامتها الصفحات للسطور
كلماتى كانت مدعوة
ضج المكان فوق المنضدة
وبدأت فوضى الأقنعة
الهزيمة
أرتدت ثوب الأنتصار
والأنتصار توارى خلف قناع الخجل ما أودعة
الحب ذاك الأنيق
شوه وجه جماله
أرتدت الكراهية أجمل ثيابه
قفز الأمل من بين الكلمات
مدافعا عن قناع الشمس
لكن الظل سبقة إلى مكانه
أمام المرايا
بقع سوداء من ظلال الصور
صاح الجمال
أن دعونى أتنكر بقناع القبح
وأرى كيف يداوى جراحه
الوقت يحاور السكون لقص جناحه
والصمت فى فم الكلام أستعار لسانه
الضيق فى الصدرأستنشق منه هوائه
وترك للزفير فضائه
واقف أنا أرقب الوجل على وجه الحقيقة
حين أعطاها الكذب بريقة

حروف مختلفة ( حزن الكتب )




صورة: ‏حــروف مختلفة
ــــــــــــــــــــــــــ

تبكى الكتب كل يوم
فى عيد ميلاد الجهل
المتكرر
تنثر الدموع على الحضور 
حكايات وروايات
فيضحك الجهل عند البكاء
ويبكى عند شر البلية
بين ضفتى كل الكتب مسرحية
الشخوص حروف 
السطور ستائر 
والمشهد جنائزى فى الخلفية
هذا أحساس الكتب
وقد أكتست رداء التراب 
فوق خشبة الرف النرجسية
العقل مغلف بالجهل
ماذا أصنع أنا هنا 
هذا نحيبها 
والدموع مداد جف فتشققت الكلمات
والروايات نبتت أبطال خيال مأتة
فى حقل بور 
جافاها المطر 
فتعددت سطورها السردية
كم عمرك أيها الجهل
ها أنت تشرح كلاما مبهما
وتجنح
ولاتقر لنا بالعمر الحقيقى 
تأخذنا كما الحمار تحملنا وتسرح فى البرية ....‏


تبكى الكتب كل يوم
فى عيد ميلاد الجهل
المتكرر
تنثر الدموع على الحضور
حكايات وروايات
فيضحك الجهل عند البكاء
ويبكى عند شر البلية
بين ضفتى كل الكتب مسرحية
الشخوص حروف
السطور ستائر
والمشهد جنائزى فى الخلفية
هذا أحساس الكتب
وقد أكتست رداء التراب
فوق خشبة الرف النرجسية
العقل مغلف بالجهل
ماذا أصنع أنا هنا
هذا نحيبها
والدموع مداد جف فتشققت الكلمات
والروايات نبتت أبطال خيال مأتة
فى حقل بور
جافاها المطر
فتعددت سطورها السردية
كم عمرك أيها الجهل
ها أنت تشرح كلاما مبهما
وتجنح
ولاتقر لنا بالعمر الحقيقى
تأخذنا كما الحمار تحملنا وتسرح فى البرية ....

بدون عنوان




وقفت أتصور جنب الوطن
المصور قال ليه مش باين
حط خلفية سودا
ولسه قاعد ورا العدسة بيعاين
مش عاوز يجاوبنى
هو مين ال مش باين .

الأربعاء، 7 مايو، 2014


حــروف مختلفة




مين ال سبق
وأتلون
الحبر
ولا الكلمات ..................
ولا هما توأم
وبيتعلموا فينا رسم اللوحات

يعنى أذا قلنا
الورده دى حمراء
يبقى ال سبق هى الكلمات

لا حوجة هنا للون فى المداد
طيب
أذا قلنا القدس يا عرب مسلوب
دا كلام أسود زى سواد الحداد
بس محتاج كل خطوط العمر الحمراء
يبقى المداد سبق فى الخطوات

محتار أنا
الفقر كلمة سوداء بس حمراء
الدولار ورق أخضر دا بالمفهوم
الجنيه متلون بكل الألوان وهو كلمة من فتات

طيب
لما تصرخ أظنها مش محتاجه لون
أستنى
محتاجه طبعا تتلون
أسود صرختك يافقير
أبيض ياولاد الذوات

هو مين ال سبق
وأتلون الحبر ولا الكلمات

ولا
دا أحنا أخدنا من الحرباء بعض الجينات

حـكاياها







تقص لى

عن حكايات نقشتها بالنبض
عن سطور سقطت من دفتر يدها
نبت العشب من ماتبقى من الحروف
بعد أن تعبت من جمعها
وقد تناثرت فى شقوق القلب
فها هى تثمر فكيف تستطيع تحمل وجع الحصاد
وأحيانا
تعبث بالفكرة
وكأن قد مضى على فك الشريط الأحمر
من ضفائرها سنوات وسنوات
وهى أبنة الأمس التى يرهقها الصيام
سهلة الضحك والبكاء
هل شعرك أبيض
أيها الشاعر القاطن خلف كلماتى هناك
جميل القمر الأبيض وسواد الليل
لكنه لما لايستمر
توقفى عن البكاء
لابد ان يولد الفجر
قصير حب القمر فلابد أن ينام الليل
ويترك السهر للضياء
وتموج
تموج
هاهى خرائط الشطآن أيها الموج
لا.... هى ليست الموجة
هى النسمة التى تصحبها
ومن أجلها يعشق الرمل لطمات الموج على الكثبان
وتحكى لى
وكل حكايها غيمة
تمطر دموع تروى تلك الكلمات
التى سقطت من دفتر يدها
فنبت ماتناثر منها فى شقوق القلب
تحكى لى
والضحكة احيانا يخطفها الريح
قبل أن ترسم الهمهمة على الشاشة
فلا أرد
أو أرد
وتزيد
ليتنى أستطيع أن أكون كما تريد
أو تكون هى كما أريد .

حــروف مختلفة





ياشعب
زى شمعة
نوروها الحكام
هى سهرانة تضوى
وهم نيام

ياشعب
كنت ساكن فى خيمة
وتروى عطشك بغيمة
ليه مستغرب تكون لاجىء
وتعود لدارك
قصدى الخيام

ياشعب أيه فايدة القصايد
والعربى فيها مسروج
ومشدود
اللجام

ياشعب
سيبك
ايه فايدتك
وأنت مابتدوق اللحم
ومهنتك لحام

يا شعب
أنا بضحك معاك
أحنا كدا
نحب النكد
ومننا الحكام ..........................