المتابعون

الأحد، 31 يوليو، 2011

أنا مدون أعترف بدولة فلسطين

مبادرة انا مدون اعترف بفلسطين



تعريف الحملة:

حملة "أنا مدون اعترف بفلسطين" هي مبادرة الكترونية من المدونين السودانيين دعماٌ لقضية الفلسطينيين ..تهدف الحملة الي دعم قضية الدعوة للاعتراف بدولة فلسطين وندعم عبر الحملة لتفعيل التدوين في شأن قضايا الأمة الإسل...امية

.

المخطط الزمني الحملة

- الانطلاقة الترويجية: (5أيام) 31يوليو – 5 اغسطس2011

مشاركتنا في الحملة الترويجية تكن عبر:

1- دعوة مجموعة من أصدقائك المدونيين للانضمام للحملة.

2- وضع شعار الحملة علي بروفايل الفيس بوك.

3- التدوين عن القضية الفلسطينية.



- اعتراف المدونيين السودانيين بدولة فلسطين يوم

السادس من اغسطس 2011 الموافق 6 رمضان 1432

عبر: و ضع شعار الحملة + عبارة "أنا مدون اعترف بفلسطين"



اعلام الحملة

- سيتم تعميم نشرة اعلامية بخصوص الحملة و تطوراتها الي اجهزة الاعلام

السودانية (الصحف و الاذاعات و الفضائيات)

- تتواصل دعوة المدونين حول العالم لدعم المبادرة .







الأربعاء، 27 يوليو، 2011

هناك وجــه أخــــر




على الفيس
 بوك تجول ... منتهى الحرية
شعر ونثر وجنس
 وقصص وأغانى نرجسيه
على جناح كليك تنقل
 من أصولك الى أفكار غربيه
بصراحة
 الفيس بوك منتهى الديمقراطيه
اسماء وهميه
صور وهميه
لا احد يٍسألك إلا ضميرك لكنه
ربما كان فى إجازة سنويه
وأكتسى الأن أيضا حلة ثوريه
ياربى هذه السطور
المنثوره من خطوط أوقاتنا
من يرتب لنا بها ملفات سريه
سبحت أنا فى كل صفحاته
متقمصا دور
 أبنى وأبنتى وعدت برأس أرتجاجيه
حسابك يمكنك أن تغوص فى الأعماق
دون بذلة غوص وأرضه أسفنجيه
تغرق تغرق
إن لم تتمسك بالتقوى وارشادتك الدينيه
وتفهم أن للعلم
 أيضا إن لم تتبصر أثار جانبيه
عيش فى رحابه بعض وقت
وأقطف من ثماره
 التى تفيدك ك عسل النحل من الخليه

السبت، 23 يوليو، 2011

خليك سودانى ...



ملتحف سواد الليل
متوشح القمر عمامه
يرى غيرى الفخر نجم يبتغيه
أرتديه أنا تواضع فوق صدرى
قلاده
إن قلت أعطنى ذادك
من فم الصغار معطيك ... يرضيك
أم أعطيك بالرضا زياده
ها نحن
قوم الحياة عندنا  عطاء نبتغى بها
دار الرياده
 فى سبيل الحق جنود
لاضير إن كان السيف للرقاب وساده
ترانا
رغم هجير الشمس ك  الندى لم يبرح مكانه
ننقش فى صخر التاريخ مجدنا
يُروى لكل حفيد فى زمانه
العلم يشرق ك ضوء الشمس فى أوصالنا
حتى يأخذ الظل مكانه
تستحى المكاره من الفضائل عندنا
فترى الجمال يمرح
فى جنانه

الجمعة، 22 يوليو، 2011

نشرة أخبار





كنا قبل قليل مع الطرب
إليكم الأن
أخبار متفرقه من راديو العرب
أختلفوا
 حيث توجد لجنة الأن لمعرفة السبب
من ناحية أخرى
 ماج بحر المحبة بينهم وأضطرب
كثير منهم قُتل والقاتل هرب
تساءل الأخرون فى عجب
وجاء كل من هب
 وتدخل كل من دب
ولا دلائل
 تشير أن الفرج منهم أقترب
القضايا العالقه بين العرب
تمتد
 أمتداد النيل والفرات ودجله
سبحان من
لنا هذه الخيرات قد وهب
الأخبار الأقتصاديه
بعد فاصل من الطرب
البورصه
 مؤشرها صعد وهبط وضرب
البترول عندنا
وسنابل القمح
وفى أرضنا ذهب
ويشكوا أهلنا للطوب
أنه أغترب
وأنه منبوذ وكأن به جرب
وهى فى الحق أموالنا
تجمد عندهم ل أهون سبب
شىء من الطرب
ونعود

الاثنين، 18 يوليو، 2011

الرحيق شهد الورد





الرحيق شهد الورد
معبأ فى المعانى
تعال
تذوق منه بطرف العين
ورأس البنان
قطوف من غصون شتى
جمعت هنا فى أوانى
لاتأخير
إذا طاب لك المقام
ترجل
وإن غادرت
تحياتى تصحبك فى ثوانى
كل حرف مرسوم هنا
قصتة
 بالغة التأنق رغبة فى الكمال
القصد النبيل أن تقرأ
حين تأتى
تقول يأ أهل
 المكان هذه تحياتى
نقدم لك شهد الرحيق
ونوثق معك عقد التلاقى
ها نحن بك نرتقى
دوما
الكل يمضى والحرف الأنيق
فى لوحة الجمال باق

الأحد، 17 يوليو، 2011

أنا وقلبى والوطن




مكتوب
انه فى هواك ياوطن
دمعى مسكوب
لما أغيب عنك يسألنى قلبى
كيف يغيب الحبيب
عن المحبوب
جواب السؤال عنده مرفوض
يقول دى أعذار
مهما صورت للقلب مرفوض
لو أنت بتحب
 كنت تكون جواه موجود
وترضى
 بخير ربك ال بيه موجود
ولا تقعد ترسم
 طول الليالى مدن فيه وحدود
وتشد حبال الصبر
وتكتب كلام منشود
كنت تزرع وتقلع
فى أرضه
خير يلف ويدور ليك مردود
كنت تكون
 جندى ع الحدود موجود
تعلم كل شبل فيه
كيف كانوا جدوده أسود
ولا حتى تغنى
حلو الكلام بالناى والعود
ياقلب
أصبر
فرصه للكلام طيب

الأربعاء، 13 يوليو، 2011

رسائل الى عنتر ابن شداد (!)




يا عنتر
لم يعد لدى الفرسان خيول وسيوف
ومضاربك فى البيداء باتت قصص
تحويها كتب تسكن الرفوف
رغم أنك ياعنتر من زمن مضى
أراك للمضارع معروف
لوأنك مولود فى هذا الزمان
وتبرأ من شداد فى الطفولة وأنت للهو شغوف
لكنت الأن من أطفال الشوارع
تصارع
الليل  فيصرعك  ولن تجد النهار رؤوف
تغيرت الدنيا ياعنتره
ولم تعد تلك الحياة ولا الظروف
يوم قلت أنك قد سلوت عن الهوى
ومثلك لايقول ولايكذب.
ورددت
لاأحمين النفس عن شهواتها
حتى أرى ذا ذمة ووفاء
جاوزت المدى حين ترنمت قائلا
تبعد الفحشاء عنك كبعد الأرض عن جو السماء
رغم أنك فارس مغوار
لكنك رقيق القلب
وقد كنت قائل لعبلة
لوكان لى قلبان لعشت بواحد
وتركت قلبا فى هواك يتعذب
كعصفورة فى كف طفل يضمها
تذوق أنواع الموت والطفل يلعب.
تغير الحب  ياعنتر
والهوى نبعه  الرقيق  قد جف
طعمه العفوف