المتابعون

السبت، 31 أكتوبر، 2009

حزن الناى


يانافخ الناى

هلا أضحكته

منذ علمته ألأه تراه للحزن يغنى

يكفيه مابكى

لما تزيد دوما عليه التجنى

فى كل نفخة

حزن... حتى أرفق نفس فرح للتمنى

بتنا لانرى فيه

ءالا مزمار حزن يقول للنفس ءانى

لو ضحك لنا من يدرى

لعل حنانه ودفئه

يزيل من النفس أثار التجنى

هناك تعليقان (2):

سامر محمد عرموش يقول...

الناي وما ادراك ما الناي

كانت وما زالت للحزن تتبع
وكنت دائما عند سماعها ادمع
واجلس اليها واسمع واسمع واسمع
لا هي تتعب ولا انا اشبع
وهكذا نبقى الى ان الصبح يطلع

تحياتي

خالد احمد محمود يقول...

سامر

صدقا

أحلى من المكتوب ماكتبت