المتابعون

الاثنين، 5 أكتوبر، 2009

حوار عن التحرش


قالت الفتاه وكانت مذيعه

شعرها ب لون الليل

وأنسدال الحرير

وهلال حاجبيها برقة النسير

وعينيها مكحلة فاقت التقدير

وشفتيها رسمت بدقة التسطير

على جيدها
أنسيال وفوق ألأظافر طلآء مانكير

نحيفة هى

لست أدرى كيف برعت ف التكوير

والكلام فى نعومة

يدغدغ السمع عبر الأثير

أنيقة الملبس أكتست أضيقه

نحمد الله أنه ليس ب قصير

وبكامل هذا الوصف

مع ألأختصار وعدم التبذير

قالت لضيفتها

التى هى ند لها ونظير

بعد سن القوانين هل تشعرين ب الأمان

فى الطريق عند المسير ؟؟؟؟؟

أنا عن نفسى لا أجد أى تغيير

وأسترسلت

......... الدائره تكتمل ب التربيه !!!!!!!!!!



فعلا سيداتى التربيه هى من تصنع التغيير.

هناك 4 تعليقات:

ماما أمولة يقول...

والله عندك حق يا خلدون

التربية هي الأساس وهي التي ستصنع التغيير

ويارب يسنوا قوانين للاداب العامة

مع قوانين التحرش لكي يقيموا العدل

تسلم ايدك يا خلدون

نقلت صورة رائعة وابدعت في رسمها

سامر محمد عرموش يقول...

الاخ خالد
موضوع التحرش موضوع شائك لا نعرف على من نضع اللوم على المتحرش ام المتحرش بها ام المتحرشة ام المتحرش به ام جميعهم ،اكيد ان التربية والاخلاق والدين هم الفيصل في الموضوع اشكرك على التعبير الراقي وتقبل مروري وتحياتي

خالد احمد محمود يقول...

ماما أموله


حفظ الله أعراض الناس أجمعين ... أمين

خالد احمد محمود يقول...

أخى سامر محمد


فعلا هو موضوع شائك ويدمى القلب

أحترامى وتقديرى