المتابعون

الاثنين، 29 مايو، 2017

حين كنا

إن ضحكت نابلس
كانت تبتسم طرطوس
ولما تعطس سوسة
تشمتها قوص
دا زمان لما كنا سوا
أيوه ... قبل ماينخرنا السوس
دولقتى ألف كيلو بمب
تفرقع فى جارك ... تكمله أنت دوس
تحت بند السياسة
عواسه ... أفتح جنبها 100 قوس ....

ليست هناك تعليقات: