المتابعون

الثلاثاء، 1 يناير، 2013

أنا أيضا

مالى ممزق كقصاصة ورق
سكب القلم عليها مداد حارق
بقيت على سطح كاتبها
لاغلفت ولا قرأت ولا مكانها
حتى ببصيص هواء تفارق
لاحفظت بين طيات صفحات قصة
ولا وقعت بيد صبى صنعها زوارق
أو طائرة ترتفع بخيط فى الهواء
لاشىء غير نفسها تسابق
مالى هكذا حروفى تصنع حولى شرانق
تجيد الضغط على أناملى
تصيح فى القلم أهرب منه فارق
لكنه ملتصق بالجلد
وسنه فى العظم سهم راشق.

ليست هناك تعليقات: