المتابعون

الاثنين، 9 أبريل، 2012

ريشتى




أبتلت حتى جيدها

تأملتها أناملى فى لهفة

أنحنت تنجدها من الغرق

قبلة الحياة كانت من الأبهام

مالأمر سيدتى

دمعة ترقرقت

فى حضن السبابه

ليست هناك تعليقات: