المتابعون

الأربعاء، 12 يونيو، 2013

حروف مختلفة ( وحشتونى جدا )

حروف مختلفة
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
الكاتب الذى لايملك هذه الأيام جهاز كمبيوتر
وموديوم
تماما فهو لايملك قلم
ذات صباح أنتهيت من زيارة صفحتى هنا وحين حان وقت العمل
اغلقت جهاز الكمبيوتر وخرجت
وطوال اليوم تعترينى حالة من الشوق لكم ول حروفى هنا وفور عودتى
قمت بفتح الجهاز لكنه حلف وقال لو جبيت سى مكروسفت نفسة لآيمكن
تشوف سطح مكتبك تانى هنا
بكل الود الذى بينى وبينه أستحلفته طيب عشان الحروف والكهربا ال بيننا
رفض
لم يكن لدى حل إلا عرضه على طبيب
لكن للأسف ذهبت إلى حلاق يدعى الطب وقال أتركه فقد عرفت دائه
من طبعى حسن النية
يرقد حبيبى الأن على كرسى مكسور فى ركن الغرفة
وهو يحمل صورى وأشعارى ولمسات أناملى ومسودات كتاباتى حزينا
مكسور الدسك محطم الرامات
مراوح قلبه توقفت ..................... أه عليه
أهديت اليوم من أخ صديق عزيز جهازا له كل الشكر والتقدير
لكن هذا الجهاز يكاد ينظر لى شذرا من ضعف نظره لالا
أظنه تجول فى الغرفة من أول كلك وشاهد حبيبى المسجى أمام ناظريه
أخشى أن يتضامن معه
كما أخشى أنا البعد عنكم أحبتى هنا .

ليست هناك تعليقات: