المتابعون

السبت، 25 سبتمبر، 2010

سامحنى أيها الورق (من أرشيف المدونه )



ما من نص كتبته
إلا أحسست بأنين الورق
من وغز القلم
رغم
أنى اتأنى فى أختيار حروف
ذات معانى الألفة والحـُلم
وعندما
أنتهى يكون الورق قد أكتسى بحروف
كضماضات على جرح شديد الألم
سامحنى أيها الورق
نحن هكذا بنى البشر
نسير على جروح الأخرين
نرفرف كما العلم
لانسأل عن السارى أين جرح الأرض
تماما
ك وغز القلم ياورق
عجبت لك ولبياضك حتى الأن
وكم أكتسيت من وشاحات الندم
وكم شربت من سواقى
دموع شيب وشباب منذ القدم

ليست هناك تعليقات: