المتابعون

الأحد، 12 فبراير، 2012

عيــب




سيوفنا
باتت أقلام وأعواد كمان
والدروع
سطور و ألة الأيقاع فى الألحان
نعيب زماننا
والعيب فينا  عقلا ... جسـدا ووجدان
كلما مررنا بذكرى
أحتفلنا
ذاك أرث الأجداد لنا
فماذا تركنا لأحفادنا
عنوان

ليست هناك تعليقات: