المتابعون

الأحد، 30 نوفمبر، 2008

دميتى من حجر .......وقلبى


(ألاولى)


على لسان طفل فلسطينى



كل اطفال الدنيا تلهو ب دميه


الا نحن نلهو بحجر


الحليب عندنا تسعة اشهر


ثم يفطمنا القدر


لاشكوى


ف عندما تقوى اقدمنا على المسير


نسير


نبحث عن حجر


نقسمه قسمين॥شاهد قبر


وقلب قد من صخر


واخر يقسمه قسمين ॥ شاهد قبر


وقنديل يضىء ساعة خطر


واخر يقسمه قسمين॥ شاهد قبر


واسمه بالاخر فوقه قد حفر


نحن هنا نلهو


ف عندنا ضوء قمر


وف الحديقة ندى فوق نبتة


وزهر


وذخات مطر


عندى اب


وهذا عنده ام


ومنا من هما معا ف سفر


قدر


نكتب دوما فوق السطور


لاكن لانعلم


متى نضع النقطه لنبدأ من اول السطر


مرسوم على وجه الطرقات


احترس هذا خطر


لكن


كيف يبالى طفل قلبه قد من صخر


ودميته حجر

هناك 4 تعليقات:

غروب يقول...

جميله جدا

تسلم ايدك

انا وصلت للمدونه من الفنان محمد القوصي

تحياتى ليك ولقلمك

غروب

ماما أمولة يقول...

اخي خالد

عندما تعجبني الكلمات تهرب مني كلماتي

مهما كتبت لن اوفيك قدرك

تقديري

khalidkhalid يقول...

غروب ........ اشرقتى هنا

khalidkhalid يقول...

ماما أموله ..........

شهاده أعتز بها .. تكفى زيارتك